افتتاح برنامج البكالوريوس "التسويق والتجارة الإلكترونية" بالجامعة الإسلامية مطلع الفصل القادم 2019/2020م

09 - حزيران - 2019

حصلت الجامعة الإسلامية بغزة على اعتماد من الهيئة الوطنية للاعتماد والجودة والنوعية بوزارة التربية والتعليم العالي لافتتاح برنامج البكالوريوس في تخصص التسويق والتجارة الإلكترونية بكلية الاقتصاد والعلوم الإدارية في الجامعة ابتداءً من الفصل الأول من العام الدراسي 2019/2020م.

بدوره، نوه الأستاذ الدكتور محمد مقداد- عميد كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية بالجامعة الإسلامية- إلى أن تخصص التسويق والتجارة الإلكترونية يعد أول برنامج على مستوى جامعات فلسطين، مشيراً إلى أن الجامعة ستمنح الطالب درجة البكالوريوس في هذا التخصص وذلك بعد اجتيازه (128) ساعة معتمدة، موزعة بين متطلبات الجامعة والكلية والتخصص إضافة إلى متطلبات التركيز الاختيارية والتدريب العملي.

وأكد الأستاذ الدكتور مقداد أن برنامج البكالوريوس في التسويق والتجارة الإلكترونية صُمم لتأهيل متخصصين في إدارة الأعمال والأنشطة التجارية عبر الوسائط الإلكترونية كالإنترنت والجوالات وغيرها، وتابع حديثه قائلاً :"تغطي الخطة الدراسية للبرنامج، إضافة إلى المعارف والمهارات الإدارية الأساسية، المعارف والمهارات المرتبطة باستراتيجيات التسويق بشكل أساسي إلى جانب التجارة الإلكترونية، تصميم المواقع للأهداف التجارية، التسويق الإلكتروني، إدارة التكنولوجيات بالمنظمة، مشكلات الملكية الفكرية في التجارة الإلكترونية... على أن يكون الخريج على دراية تامة بميكانيزمات التجارة الإلكترونية وسبل الارتقاء بها، وذا فهم عميق في تصريف منتجات المنظمة عبر العالم الافتراضي.

 

أهداف البرنامج

أما عن الأهداف الرئيسة لافتتاح البرنامج، فقد لخصها الأستاذ الدكتور مقداد في فهم ومناقشة المفاهيم والقضايا المتصلة بإدارة الأعمال وبيئتها وما يتصل بها من علوم في مجالات التسويق والتمويل والمحاسبة وغيرها، وفهم ومناقشة الأساليب والأنظمة التقنية الحديثة المتصلة بالأعمال والتجارة الإلكترونية وإدارة المعرفة والمنظمات الافتراضية وإدارتها، والبنية التحتية للإنترنت وتقنيات الشبكة المعلوماتية العالمية والأنظمة المحوسبة وإدارة المشروعات وغيرها، إلى جانب استخدام تقنيات المعلومات والإنترنت وشبكة المعلومات العالمية لإيجاد فرص وحلول جديدة تمكن منظمات الأعمال من تطوير أنشطتها وعملياتها بالاستفادة من تطبيقات الأعمال والتجارة الإلكترونية، وإدارة مشاريع الأعمال الإلكترونية وعملياتها وأنظمتها، ويشمل ذلك عمليات الترويج والإعلان والتسويق عبر الإنترنت، والبيع والشراء الإلكتروني، والتجارة التعاونية والمزادات الإلكترونية وأنظمة تسديد الدفعات الآمنة وأنظمة تنفيذ الطلبيات وتتبعها، بالإضافة إلى أنظمة السلامة والحماية وغيرها من عمليات الأعمال الإلكترونية.

الفئة المستهدفة

وأوضح الاستاذ الدكتور مقداد أن البرنامج يستهدف البرنامج الطلبة الحاصلين على شهادة الثانوية العامة بجميع الفروع، وكذلك الحاصلين على شهادة الدبلوم المتوسط، أو البكالوريوس من جامعة معتمدة من وزارة التربية والتعليم العالي.

مرتكزات البرنامج

أما عن مرتكزات البرنامج، أشار الأستاذ الدكتور مقداد إلى أن البرنامج يضم مجموعة من المرتكزات الرئيسة، تشمل: الكادر الأكاديمي المؤهل الذي يضم نخبة من الأساتذة الأكاديميين المتخصصين، واستخدام الأساليب الحديثة في عملية التدريس القادرة على تنمية قدرات وصقل مواهب الطالب وتمكينــه من تكوين أرضية صلبة للانطلاق نحو مجال أوسع وأرحب في مجال التسويق والتجارة الإلكترونيـــــة والعمل الحر عن بُعد، واستخدام تقنيات حديثة في عملية التدريس، مثل: استخدام جهاز العرض LCD لتقديم بعض مكونات المساق عبر برنامج Power Point، استخدام برنامج Web CT للاعتماد على بعض المواد العلمية المتاحة بالإنترنت ذات الصلة بموضوعات المساقات المُختلفة، فضلاً عن  البيئة العلمية التي تمتلكها كلية الاقتصاد والعلوم الإداريـــــــة بالجامعة الإسلامية والعمل على ربط الطالب بالبيئة العالمية بشكل عام وبالمجتمع المحلي بشكل خاص، والمكتبة المركزية بالجامعة التي تحتوي على مجموعة كتب ودوريات متخصصة وقيمة في مجالي العلوم التجارية والتسويقية والتجارة الإلكترونيـــة ومساقات تكنولوجيا المعلومات، ومختبرات الحاسوب والمجهزة بأحدث أجهزة الحاسوب وتقنيات التدريس المصاحبة،  واستخدام أحدث المراجع العلمية في العملية التدريسية، والدوريات الإلكترونية التي تشترك بها الجامعة عبر الشبكة العنكبوتية (الإنترنت).

مجالات العمل للخريجين

وفيما يتعلق بمجالات عمل برنامج التسويق والتجارة الإلكترونية، أفاد الأستاذ الدكتور مقداد أن البرنامج يلبي حاجة سوق العمل المحلي الفلسطيني، وذلك بسبب نشوء المؤسسات الخاصة للشعب الفلسطيني بمختلف أنواعها والمنظمات غير الحكومية التي تحتاج إلى خريجين من حملة درجة البكالوريوس في هذا المجال، وبالتالي فإنه يمكن لخريجي البرنامج الحصول على العديد من فرص العمل على النحو التالي: إدارة علاقات الزبائن إلكترونياً، إدارة محتوى الإنترنت والشبكات الاجتماعية، تحليل مواقع الإنترنت تسويقياً، إدارة الحملات الإعلانية الإلكترونية، إدارة المُنتج، إدارة الترويج الإلكتروني، العلاقات العامة، المبيعات، دراسات السوق/الأبحاث التسويقية، تصميم وإدارة العلامة التجارية، العمل الحر وإنشاء المشاريع الريادية الخاصـة.